معلومات إضافية

العنوان:

اسم المؤلف:

ردمكISBN:

نوع الغلاف:

الموضوع:

اللغة:

الطبعة:

الناشر:

دار الفتح للطباعة والنشر

تاريخ النشر:

2021

عدد الصفحات:

137

السعر:

$15

طالما شغلت مسألة الشكل في العمل الأدبي أو الفني على حد سواء أذهان الفلاسفة والنقاد ومنذ بواكير الفكر الفلسفي حتى باتت تشكل أحدى المعضلات الفلسفية والمعرفية التي عُني بها النقد قديماً وحديثاً. وقد كان لتأثير الاتجاهات الفكرية الفلسفية انعكاس واضح على صياغة الناتج الكلي للشكل، فنجد أن تاريخ الأشكال المركبة في الفنون القديمة مروراً بالفنون الوسيطة الى ما يطلق عليه بفن الحداثة كانت تخضع الى قوى خارجية تعتمد عليها، وهي القوى الدينية والسلطة الحاكمة اذ تنوعت هاتين القوتين وتشكلت على نحو مختلف عبر تاريخ الحضارة البشرية إلا أَن موضوعاتها بقيت ذاتها عبر ذلك التاريخ الطويل. ولو درسنا تطور بناء الشكل من خلال تطور الفنون عبر العصور المختلفة حتى عصر الحداثة سنجد أنها فنون تؤكد وظيفتها الدراماتيكية والجمالية في اَن واحد، أي بمعنى أخر أنها فنون اخبارية تُخبرنا عن موضوع ما سواء كان دينياً أو كان اعلامياً سياسياً عسكرياً، فهي فنون تتبع سلطة الدولة وسلطة الدين وتنتج نتاجها الفني الجمالي بما يتلاءم مع ذلك الهدف السلطوي إلا أَنها لم تستطيع أن تتجاوز سطوة الشكل عليها فالباحث في هذه الفنون يجد أن الشكل مركز مهم في مراكز البحث وهو القضية الأساسية في بناء العمل الفني.

المراجعات

لا توجد مراجعات بعد.

كن أول من يقيم “مصادر الشكل التصميمي”

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *